ar-SAen-US

اخبار الاتحاد





04

ورشة عمل في غرفة تجارة الخليل حول  إطلاق المخيم الصيفي الثاني 2017 في بريطانيا

ورشة عمل في غرفة تجارة الخليل حول  إطلاق المخيم الصيفي الثاني 2017 في بريطانيا

إطلاق المخيم الصيفي الثاني لتعليم اللغة الإنجليزية في بريطانيا بداية تموز القادم، والتعرف على الخدمات التعليمية والتدريبية التي يقدمها معهد باتمان البريطاني للتدريب الوكيل المعتمد لمعاهد كابلان البريطانية، كانت من أبرز المحاور التي ناقشتها ورشة العمل التي عقدت مساء يوم أمس الأحد في مقر غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل بالتعاون بين الغرفة التجارية وجامعة بوليتكنك فلسطين ومعهد باتمان.

وفي كلمته الافتتاحية، رحب رئيس الغرفة التجارية المهندس محمد غازي الحرباوي بالحضور لافتاً إلى أهمية تعلم اللغة الانجليزية نظراً لأنها لغة عالمية تتداخل مع كافة مجالات الحياة خاصة العملية، منوهاً أن عقد هذه الورشة تأتي ضمن حرص الغرفة التجارية وشركائها على خدمة المجتمع المحلي للاستفادة من الخدمات والفرص التعليمية والتدريبية التي يقدمها معهد باتمان ومعاهد كابلان، وقدم شكره لمعهد باتمان لعقد هذه الورشة وتعريف المجتمع بخدماته، كما طالب الجهات الرسمية البريطانية تسهيل إجراءات الحصول على الفيزا سواء للمنتسبين إلى هذه البرامج التدريبية أو للتجار ورجال الأعمال أوالزائرين إلى المملكة المتحدة.

أما نائب رئيس جامعة بوليتكنك فلسطين لخدمة المجتمع الدكتور محمد غازي القواسمي فأكد في كلمته أن الجامعة تسعى إلى رفع المستوى الثقافي والعلمي في المجتمع الفلسطيني، مؤكداً ان عقد هذه الورشة في الغرفة التجارية يأتي من منطلق حاجة الاقتصاد ورجال الأعمال إلى اللغة الإنجليزية المعتمدة كلغة عالمية، لافتاً إلى أن جامعة البوليتكنك هي شريك لمعهد باتمان، حيث يتم تقديم الطلبات للبرامج التعليمية والتدريبية التي يقيمها المعهد في بريطانيا من خلال الجامعة.

بدوره تحدث الدكتور نصري البرغوثي مدير معهد بيتمان والذي يتخذ من رام الله مقراً له عن الشراكة التي يقيمها المعهد مع معاهد كابلان في بريطانيا، حيث سيطلق صيف هذا العام المخيم الصيفي الثاني لتعليم اللغة الإنجليزية للاعمار ما بين 12 – 17 عام، لافتاً إلى  ، وطلبة المدارس وغيرهم.

السيدة تهاني صبيحات مديرة التدريب في معهد بيتمان  قدمت عرضاً مفصلاً عن الخدمات التي يقدمها المعهد ومنها إقامة المخيمات الصيفية لتعليم اللغة الإنجليزية في بريطانيا، وإقامة دورات اللغة الإنجليزية لجميع الفئات والأعمار وتوفير الإقامة والمواصلات وجميع ما يتعلق بالدراسة هناك، موضحة أن مدة البرامج تتراوح بين أسبوعين وعدة أشهر، هذا إضافة إلى الخدمات الأخرى المتعلقة بتوفير القبولات الجامعية للتخصصات والبرامج الأكاديمية المختلفة.

كما أدلى وكيل الخطوط الجوية البريطانية يوسف استيبان بمداخلة أكد فيها تعاون الخطوط الجوية البريطانية مع معهد كابلان والمنتسبين له، حيث بالإمكان حجز تذاكر السفر على متن طائراتها وتقديم الخدمة للطالب من مطار عمان إلى أن يعود إلى مطار عمان بعد انتهاء فترة دراسته.

 

Posted in: | Tags: | Comments (0) | View Count: (404)

Post a Comment