ar-SAen-US

الرئيسية





02

غرفة الخليل تخرج الدورة الثانية وتفتح باب استقبال طلبات الدورة الثالثة من المشاريع الريادية

غرفة الخليل تخرج الدورة الثانية وتفتح باب استقبال طلبات الدورة الثالثة من المشاريع الريادية

 

عقدت غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل احتفالاً خاصاً لتخريج الدورة الثالثة من المشاريع الريادية التي تم احتضانها في حاضنة اعمال الغرفة التجارية خلال الفترة الماضية، وعددها اربعة مشاريع ريادية هي مشروع السيراميك اليدوي، والدليل السياحي الفلسطيني، وتلفزيون شوف الالكتروني، ومشروع ساشا لخدمات الاعلان.

وقد تحدث رئيس الغرفة التجارية السيد عبده ادريس عن تطلعات مجلس الادارة لتطوير اقتصاد المحافظة والعمل على تحقيق تنمية مستدامة تقلل من تأثرنا بالازمات المالية، بحيث تحقق دخل دائم للعاملين وتزيد من الايرادات المحلية للسلطة الوطنية. وتطرق السيد ادريس لعدد من الدوائر والوحدات ذات الصبغة الخاصة في الغرفة التجارية مثل التدريب وحاضنة الاعمال ومركز الدراسات.

كما تحدث السيد ادريس عن قصص النجاح التي تزخر بها الخليل، وتطرق لزيارة قام بها مجلس ادارة الغرفة بداية الاسبوع لشركات المسك لصناعة ماكينات الحجر والتي تعتبر مفخرة لكل فلسطيني، كما تحدث عن تبني الغرفة التجارية تدريب مجموعة من الطلبة اصحاب المشاريع الريادية التكنولوجية بالتعاون مع مديرية التربية.

ووجه السيد ادريس دعوة لسلطة النقد الفلسطينية والبنوك العاملة في الوطن لتوجيه القروض نحو المشاريع التنموية الاستثمارية، والابتعاد قدر الامكان عن القروض الاستهلاكية، لما للقروض الاستثمارية من أثر ايجابي على تحقيق تنمية حقيقية اذا ما تم استغلالها بالشكل الصحيح. داعياً جميع الجهات الرسمية والاهلية من وزارات وجامعات وبنوك وغيرها لأخذ دورها الحقيقي في عملية التنمية، ومؤكداً في نفس الوقت على استعداد الغرفة التجارية للتعاون مع الجميع.

السيد ماهر القيسي مدير اقتصاد الخليل نقل بدوره تحيات معالي وزير الاقتصاد الوطني السيد خالد زهير العسيلي للحضور، وأكد على قيام الوزارة بتقديم مجموعة من الخدمات المجانية للمشاريع الريادية، مقدماً شكره لغرفة الخليل لانشاء هذه الوحدة المتميزة.

كما تطرق السيد القيسي لجهود الوزارة لضبط السوق خلال شهر رمضان المبارك، مؤكداً ان اسعار السلع الاساسية لم تتغير ولم يطرأ عليها اي ارتفاع حتى الآن، داعياً جميع الجهات الشريكة لمساندة الوزارة خلال الشهر الفضيل من أجل ضبط السوق ومنع التلاعب بالاسعار، مؤكداً أن الوزارة تثق بتجار فلسطين وبانتمائهم وبعدم تلاعبهم بالاسعار، لكن الحرص على ضبط السوق هو احد اهم واجباتها التي لن تتوانى عن القيام بها.

اما السيد عاطف الجمل مدير تربية الخليل فقد شكر الغرفة التجارية على تبنيها للمشاريع التكنولوجية التي طورها الطلبة خلال العام الدراسي الحالي، واكد على ان الخليل ستشهد تطوراً نوعياً في التعليم المهني والتقني خلال العام القادم من خلال افتتاح مدرسة فضل عابدين المهنية، كما اشار الى توقيع اتفاقية لانشاء اول كلية مهنية في الخليل والتي سيتم العمل عليها قريباً. كما قدم الجمل شكره لبلدية الخليل على جهودها وتعاونها مع التربية والتعليم في كافة المجالات.

المهندس طارق جلال التميمي مدير عام الغرفة التجارية نقل خلال كلمته مجموعة من الرسائل اولاها الاعلان عن فتح باب استقبال الافكار الريادية لمشاريع الدورة الثالثة، والثانية التأكيد على استعداد الغرفة لاستقبال افكار ومقترحات التطوير من المؤسسات والافراد، والثالثة الاعلان عن كون الغرفة التجارية قد اصبحت جزءاً من منظومة الملكية الفكرية من خلال التفاهمات التي تمت مع وزارة الاقتصاد الوطني، وفي الختام قدم شرحاً عن عمل عدد من الوحدات الادارية في الغرفة منها: حاضنة الاعمال، ومركز الدراسات والبحوث الاقتصادية، وركن التشغيل، ومركز التدريب المهني.

وفي نهاية الحفل قدم السيد زهير المحتسب مدير حاضنة الاعمال عرضاً عن الحاضنة منذ نشأتها، كما قدم عرضاً عن المشاريع التي تم تخريجها. وتجول الحضور بين المشاريع التي تم عرضها في احدى قاعات الغرفة التجارية واسمتعوا من الرياديين لشرح عن طبيعة عمل كل مشروع.

 

Posted in: | Tags: | Comments (0) | View Count: (46)

Post a Comment